23/10/2018
الرئيسية / فيسبوك / دراسة جديدة تكشف بأن فيس بوك يملك بيانات تعريفية عن 40% من سكان أوروبا
دراسة جديدة تكشف بأن فيس بوك يملك بيانات تعريفية عن 40% من سكان أوروبا

دراسة جديدة تكشف بأن فيس بوك يملك بيانات تعريفية عن 40% من سكان أوروبا

كشفت دراسة أكاديمية عن مدى سيطرة فيس بوك على المعلومات التي يمكنها كشف هويات المستخدمين حيث أفادت بأن الشبكة الاجتماعية الكبرى تربط الاهتمامات مع معلومات حساسة عن المستخدمين الخاصة بأكثر من 70% من المستخدمين الأوروبيين.
وبحسب الدراسة التي أجرتها جامعة كارلوس الثالث الأسبانية ونشرت مؤخراً فإن حوالي 205 مليون مستخدم من الدول الأوروبية ليس مجهولاً تماماً على فيس بوك ويمكن كشف هوياتهم وتحديدها بتفاصيل أكبر من خلال تحليل المعلومات المخزنة حولهم على فيس بوك، ولهذا مخاطر عدة من أبرزها هجمات الاحتيال والتصيد.
ويسري عمل نظام حماية البيانات العامة الضخمة الأوروبي في أواخر مايو المقبل حيث يتم بموجبه فرض قيود أكبر على استخدام الشركات للمعلومات المخزنة عن الزبائن على المواقع مثل فيس بوك وغيرها.
هذا يعني أن القانون الأوروبي الجديد يحظر على الشركات تصفح تصنيفات المعلومات الشخصية مثل التوجه السياسي أو المعتقد الديني واستهداف المستخدمين بناءاً عليها.
ومن المتوقع أن تواجه فيس بوك غرامات مالية ضخمة تقدر بنسبة حتى 4% من الدخل السنوي بسبب تخزينها المعلومات الشخصية الحساسة عن المستخدمين لاستخدامها في الإستهداف الإعلاني.

عن Rim Alhot

اضف رد